Al-Jazeera headquarters Doha, Qatar.

ما بعد اندفاع ردّة الفعل: تعامل جديد مع أروقة الإعلام

كُتب هذا المقال من أجل نُشطاء المسلمين وعلمائهم المتخوفين من عناوين الصحف، والراغبين في التداخل مع الإعلام الجماهيري – بهدف إحداث اتزان للتغطية الإعلامية التي يغلب عليها السِّمة السلبية – من خلال كتابات إيجابية متعلقة بالإسلام والمسلمين